حُكماً وحَتماً سَتَفشل المُصـالَحه..؟؟ قراءات ونتائج …لابد ان نعود الى جرد تاريخي لعلاقه الحركات

posted :Omar Karem Gaza

ممكن ان يعتقد البعض ان الذي قامت به حماس وليد الصدفه او نتيجه احداث جرت وتراكمت خلال عمر السلطه الحديث.ويمكن أن يرى البعض أن هناك بعض الاخطاء التي قامت بها السلطه ، استوجبت رد سريع من قِبل حماس على الاعمال التي وجهت اليهم.
وكلا الفريقين قد يكون لديه الحق فيما وصل اليه من قراءات ونتائج …لابد ان نعود الى جرد تاريخي لعلاقه الحركات الاسلاميه مع بعضها البعض منذ أن انقسم المسلمين على أنفسهم ..

This slideshow requires JavaScript.


بعد مقتل علي بن أبي طالب سنه 40 هـ ، وظهور الدوله الامويه وتولي الخلافه فيها معاويه بن ابي سفبان ، خرجت عليه كثير من الفرق الاسلاميه

(الخوارج ، المرجئه ، القدريه ، المعتزله) وجميع هذه الفرق اعتمدت على الاسلام دنيا ومنهج حياه ، وكل فرقه منهم قالت عن نفسها هي الاسلامالحق وغيره باطل ، وحدث صراع طويل ومرير بين هذه الفرق وبعضها وبينها وبين السلطه .. فكان من السلطه أن كَفْرَت وزَندَقت جميع هذه الفرقوأخرجتها عن مُله الاسلام وكان عقابهم القتل .. وايضا الفرق نفسها كَفَرت الدوله وأخرجتها عن مله الاسلام وقامت عليها بثورات وحروب لتتخلص منها بدواعي أنها دوله كافره وخرجت عن الدين .. والاغرب من ذلك أن جميع الفرق الاسلاميه كَفَرت بعضها البعض وأخرجتها عن الدين.
وفي أواخر العهد الاموي ، قام العباسيون بثوره ضد الاخلافه الاسلاميه (الامويه) وكان مصير من تبقى من خلفاء بني اميه القتل العمد المباشرمن رجال ونساء واطفال.يقول المؤرخ الاسلامي حسن أبراهيم حسن في كتابه ‘التاريخ الاسلامي’ ، أن ابو العباس السفاح أحضر من تبقى من بني أميه ووضع عليهمنطع النخيل وأمر فرسانه وهم على ظهور الخيل أن يدوسوهم حتى الموت وهو يسمع صراخهم وبكائهم وآناتهم ، ولا يكترث … بل والادهى أنه كان يتناولألذ وأشهى الطعام ويتلذذ على طريقة موتهم هذه ( مع العلم أن معظم الفتوحات وانتشار الاسلام كان في العهد الاموي).
ولا اريد أن أطول عليك أخي القارئ لأنني سوف أنتقل الى ما قام بع محمد علي باشا بالمماليك .. حيث دعاهم الى وليمه في القلعه وقام بذبحهم جميعاً دون شفقه أو رحمه ولم يشفع لهم تاريخهم كونهم أصحاب النصر في عين جالوت بقياده السلطان قطز الذي أنهى وجود التتار في الشرق.
يذكرني أيضاً عندما انطلقت الانتفاضه الاولى سنه 1987م تنادت فصائل منظمه التحرير لتشكيل قياده موحده للانتفاضه ودعت اليهاكافه الفصائل بما فيها حماس والجهاد الاسلامي ؛ لكن الاخيرتين رفضتا الانضمام للقياده الموحده .. وكان هناك بيان للقياده الموحده وبيان لحماسوتبعهم فيما بعد بيان للجهاد الاسلامي.
في الفتره الاولى كانت فتح صاحبه المشروع الوطني للتصدي للاحتلال والخلاص منه للوصول للدوله المستقله . كان قاده وشهداء ومبعدي واسرى الانتفاضه من فتح.ام تكن فتح في السلطه لم يكن لدينا أجهزه أمنيه ولم يكن لدينا لا دايتون ولا غيره … كنا وبكُل تواضع على رأس الهرم النضالي ومع ذلك لم يوافقوا للعمل معنا ، وكان مبررهم واهي لا أريد أن اخوض فيه الان.
مما سبق نستطيع أن نقول أن الاحزاب السياسيه الاسلاميه لا ترى ألا نفسها هي الحق والصواب وهي التي تعرف الطريق الصحيح والسليم وغيرها ليس له علاقه في ذلك.. لا ترى في غيرها الا التفريط والبيع والتنازل .
مـآ أود قوله أنه لايمكن في أي حال من الاحوال أن تتم المصالح بين القوى الوطنيه بزعامه فتح والقوى التي تدعي الاسلام مثل حماس وغيرها..لاننا بكل بساطه نقبل الاخر ونشاركه ونلتقي معه أم هم فلا يلتقون إلا مع أنفسهم وسواها فهو باطل ..!! اتنمى ان تكون كل التحليلات غير دقيقة وتفاجئ حماس الجميع انهم على باطل وحماس على صواب ,هذا     سنتركة للايام القادمة ولحكم الجماهير                                                                             . أ. نمر عايدي

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s